توجد بعض الأفكار السلبية التي تؤثر على الحياة ، وتنعكس على عواطف ومشاعر الأشخاص ، لذلك يجب أن يحاول التغلب عليها واستبدالها ببعض الأفكار والطاقة الإيجابية ، عن طريق التركيز على اللحظة الحالية التي يحيا فيها ، بعيدا عن الأفكار السلبية التي تسيطر عليه .

تحديد نوع الأفكار المسيطرة على الشخص
لا يميز الشخص أحيانا نوع الحديث الذي يدور في أذهانهم ، وهل هذه الأفكار سلبية أم إيجابية ، ولتحديد ذلك توجد بعض الصور الشائعة للأحاديث الذاتية السلبية وهي :
– التصنيف : يقوم الشخص بتصنيف الأحداث التي مر بها خلال يومه ، ويقوم بالتركيز على الأشياء السلبية ويقوم بإعطائها أكبر من حجمها الطبيعي ، ولا يلتفت للأمور الإيجابية التي حدثت له ، ويقلل من قيمتها ، على سبيل المثال عندما يقوم شخص بإنجاز مهامه بشكل جيد ومتقن ، وينال الثناء من مديره ، على الرغم من ذلك فإنه يركز فقط على العمل الذي لم يتم إنجازه .


– الشخصنة : وتعني إلقاء اللوم على الذات عند القيام بأمور سيئة ، فعلى سبيل المثال عند التخطيط للخروج مع الأصدقاء والاتفاق على موعد ما ، ويتم تأجيله ، فإنه يظن أنه سبب ذلك ، اعتقادا منه أن أحد أصدقائه لا يريد وجوده واللقاء معه .
– التشاؤم : هو توقع الأمور الأسوأ دائما ، فعلى سبيل المثال ، عندما يطلب كوب قهوة صباحا ، ولا يأتي طلبه كما يتوقعه ، فإنه يقرر أن هذا اليوم لن يسير على ما يرام .

– التطرف : هو عدم وجود أمر وسط ، فإما أن تكون الأشياء جيدة جدا أو في منتهي السوء بالنسبة له ، فإما أن يكون شخص فاشل أو مثالي .

كيفية التخلص من الأفكار السلبية :
أولا التوقف عن التفكير :


وذلك عن طريق تحديد الفكرة السلبية ، واتخاذ قرار التوقف عن هذه الفكرة السلبية ، ويقول بصوت عالي ” هذا يكفي ” حتى يعطي الأمر للعقل لتتلاشى الفكرة مع الوقت ، ويمكن تنفيذ ذلك عن طريق بعض الخطوات وهي :

1- كتابة قائمة بالأمور المزعجة التي تشغل تفكير الشخص التي يود التخلص منها ، وترتيبها وفقا لمدى القلق والإزعاج الذي تسببه ، ويحاول وقفها واحدة تلو الأخرى .

2- استدعي فكرتك بواسطة غلق العينين والجلوس والاسترخاء في مكان هادئ وخاص لتقول لنفسك بصوت مرتفع “كفى” ، والتركيز على فكرة إيجابية أخرى .

3- إيقاف الفكرة السلبية بطريقتين :
– تحديد 3 دقائق على جهاز توقيت والتركيز على الفكرة السلبية ، وعندما يصدر صوت رنين التنبيه تقول كفى بصوت عالي مع التصفيق أو الوقوف كأن الشخص يتوعد لهذه الفكرة ، وتكرار هذه الطريقة إذا عادت الفكرة السلبية مجددا .


– يقوم الشخص بتسجيل كلمة كفى بصوته ليستخدمها بدلا من رنين التنبيه ، وبالتالي يعزز الالتزام بالتخلص من الفكرة السلبية التي تسيطر عليه ، ويكرر ضبط المنبه تدريجيا للتقارب فترات إعادتها كل 3 دقائق ، دقيقتين ثم دقيقة واحدة .

– بعد التخلص من الفكرة السلبية الأولى يمكن الانتقال إلى فكرة سلبية أخرى من قائمة الأفكار السلبية .

ثانيا استخدام السوار الطبي :

وذلك عن طريق ارتداء شريط أو سوار مطاطي حول معصم اليد ، وعندما تراوده فكرة سلبية يقوم بشده ثم يتركه ليصطدم بيده ، ويقول في هذه اللحظة “كفى” ، فالألم الناتج عن هذه الحركة يوضح مدى تأثير الفكرة السلبية على حياة الشخص في الواقع ، مما يؤدي إلى رفض العقل لها ، وبالتالي يساعد على التخلص منها بالفعل .

ثالثا إدراك الفكرة السلبية :
يجب أن يحدد الشخص جيدا الفكرة السلبية التي تسبب له القلق ، ويضعها نصب عينيه ويحاول إبعادها عن واقعه .

رابعا استبدل الفكرة السلبية بأخرى إيجابية :

بعد التغلب على الفكرة السلبية ، يجب محاولة استبدالها بفكرة إيجابية تجعل الشخص أكثر راحة وسرور ، مثل التخطيط لرحلة مع الأصدقاء أو الذهاب إلى المكان المفضل له .